ربع جرام

بدأ الموضوع معى حينما قرات رواية "ربع جرام" للكاتب عصام يوسف لا استطع ان اصف لكم كم اخذتنى هذه الرواية بعيدا جدا القت بى فى زمن فات وتخذت اتذكر اشياء واشياء

احببت ان اشارككم الخطوات الاثنى عشر لزمالة المدمنين المجهولين التى توجد بالرواية
متمنيا ان نعترف جميعا لانفسنا اننا جميعنا قد ادمن شىء ما ليس الادمان فقط هو ادمان المخدرات ولكن الادمان له صور عدة كثيرة اتمنى ان نتخلص جميعا من ادمانتنا

الخطوات الاثنا عشر لزمالة المدمنين المجهولين:

اذا كنت تريد ما نعرضه عليك ولديك نية بذل الجهد للحصول عليه اذا انت مستعد لاتخاذ خطوات معينة هذه هى المبادىء التى جعلت تعافينا ممكنا.

1-اعترفنا اننا بلاقوة تجاه ادماننا وان حياتنا اصبحت غير قابلة للادارة
2-توصلنا الى الايمان بان قوة اعظم من انفسنا باستطاعتها ان تعيدنا الى الصواب
3-اتخذنا قرارا بتوكيل ارادتنا وحياتنا لعناية الله على قدر فهمنا
4-قمنا بعمل جرد اخلاقى متفحص وبلا خوف عن انفسنا
5-اعترفنا لله ولانفسنا ولشخص اخر بالطبيعة الحقيقية لاخطائنا
6-كنا مستعدين تماما لان يزيل الله كل هذه العيوب الشخصية
7-سألناه بتواضع ان يخلصنا من نقائصنا الشخصية
8-قمنا بعمل قائمة بكل الاشخاص الذين اذيناهم واصبحنا لدينا نية تقديم اصلاحات لهم جميعا
9-قدمنا اصلاحات مباشرة لهؤلاء الاشخاص كلما امكن ذلك الا اذا كان ذلك قد يضر بهم او بالاخرين
10-واصلنا عمل الجرد الشخصى لانفسنا واعترفنا باخطائنا فورا
11-سعينا من خلال الدعاء والتأمل الى تحسين صلتنا الواعية بالله على قدر فهمنا داعين فقط لمعرفة مشيئته لنا والقوة لتنفيذها
12-بتحقق صحوة روحية لدينا نتيجة لتطبيق هذه الخطوات حاولنا حمل هذه الرسالة للمدمنين وممارسة هذه المبادىء فى جميع شئوننا


والله حلوة

ما تقولش خلصت وذنوبى كترت
ما تعيششى فكرة جاى لعذابى
صاحب الجلالة الله تعالى
من الاستحالة ينسى اللى تاب
ربنا ما خلقناش نتألم
عادى بنغلط وبنتعلم
والدنيا حلوة والله حلوة
اوعى تسيب نفسك وتسلم

اصدقاء تمر بهم فى حياتك

أصدقاء تمر بهم في حياتك
الصديق المنعش
صديق أصغر منك سناً ، ستشعر كم أنت محظوظ أنك وصلت لهذه المرحلة. ستأخذ من نشاطه وحماسه وتتعلم منه كل ما هو حديث وجديد.
فحافظ عليه
الصديق المماثل
له نفس تخصصك أو له نفس اهتماماتك أو يسكن في نفس شارعك ، هذا الصديق الذي يعيش حياة مماثلة لحياتك هو الوحيد القادر على أن يفهم وجهة نظرك أو أفكارك عندما تحتاج إلى من تشكي له همومك.
فحافظ عليه
الصديق الحكيم
صديق تشعر أن لديه خبرة في أمور كثيرة، ووجوده في حياتك يشعرك بالأمان. فعند أي مشكله ستجد من يمد لك يد العون بالمشورة والنصيحة.
فحافظ عليه
الصديق المرح
ينسيك عندما تتحدث إليه مشاكلك وقلقك فهو قادر على تخفيف الحزن عنك بل قادر على أن يحملك على الابتسامة وربما الضحك بأعلى صوتك.
فحافظ عليه
الصديق العطوف
تجده يهتم بك أيما اهتمام ويواجه إحزانك ويعمل لمصلحتك ويوجهك ويرشدك وأحيانا يشد عليك وكأنك ابنه الذي رباه ويجعلك حائر !! هل لهذه الدرجة نعم فمنهم كثير
حافظ عليه وتحمله
الصديق الوفي
قد يكون أساس المعرفة صداقة قديمة أو خدمة قدمتها له أو دور قمت به كان له اثر في حياته وتحولت هذه المعرفة إلى صداقة تطورت مع عرفانه بجميل ما أو معروف قد لا تعرف أنت قيمته ولكنه يعرفه تماما ً ستجده دائما يسعى لرد الجميل والمحافظة عليك
فحافظ عليه
الصديق العابر
انه ذلك الذي شاءت الظروف أن يتعرف عليك و قد يكون ذلك بسبب جاهك أو مالك أو علمك أو منصبك أو مصلحة له عندك، وستجده أقرب الناس إليك مودة حتى إذا زال المسبب تجده بدء يتململ ويبتعد تدريجياً مثل ضوء الشمعة التي على وشك الانتهاء إلى أن يختفي وسيجد لك مئات الأعذار ليبرر ابتعاده فأحمد ربك على خلاصك منه
صديق الشدائد
ذلك الصديق الذي لا تجده حولك دائماً.... يكن لك مودة ومحبة ولكنه بعيد وغير متواجد إلا في المناسبات لا تجده إلا عند الشدائد يقف معك بقوة حتى زوال مشكلتك ثم يختفي مرة أخرى فادعوا له بظهر الغيب
الخاتمة
قد تجتمع أكثر من صفة إيجابية من هذه الصفات في صديق واحد
فأحمد ربك عليه

افكار فى عقل شارد

دوروا وشكوا عنى شوية كفايانى وشوش
ده اكم من وش غدر بية ولا ينكسفوش
وعصير العنب العنابى العنابى نقطة ورا نقطة يا عذابى يا عذابى
يكشفلى حبايبى وصحابى
يوحدنى وانا فى عز شبابى
القلب على الحب يشاغى والحب بعيد عن اوطانه
بانوا ايوة بانوا

كانت هذه هى الكلمات التى انسابت الى داخل خالد وهو يجلس وحيدا فى احدى مقاهى وسط البلد حين اذاع الراديو هذه الاغنية لسعاد حسنى
اخذته هذه الكلمات بعيدا عن المقهى وعن اصوات رقع الطاولة على الترابيزات المتناثرة
على رقعة صغيرة من الارض
اخذته هذه الكلمات الى الوراء سنون قد مضت
وهو لا يزال يعانى من نفس الالام التى اصبح يكاد لا يتخيل حياته دونها
وكأنها اصبحت جزءا من شخصيته هو جزء لا يتجزأ
تذكر اناس كثيرة قد مروا فى حياته اناسا كثيرة تركوا فى داخله بصمة يحاول ان يمحيها
ولكنه يفشل فى كل مرة ان يمحى هذه البصمات
يفشل فشلا شديدا
اخذت دموعه تنهمر من عينيه معلنة عن مدى ثقل الماضى عليه
ليس الماضى فقط هو الثقيل ولكن الحاضر ايضا والمستقبل
فكل مرة يكتشف انه اخطأ فى حكمه على الاخر ثقته الدائمة فيمن حوله تجعله يشعر انه كملاك يعيش وسط غابة
فى كل مرة يقتله هذا الشعور
وقرر هذه المرة ان يعيش كحيوان مفترس فى هذه الغابة
وليكن نمر نعم فالنمر هو رمز القوة
ليكن قوى
ليكن ايضا ذئب ليجمع الدهاء والقوة
لن يثق فى احد بعد اليوم
كل الناس سواء
ولكن يوجد ايضا الطيبون الذين يشعر بالامان معهم
كل هذا قد مر فى داخله ليتركه محملا بالهموم ليتركه مع بقية الكلمات
وحيدا
مع الذكريات

وعرفنا سيد الرجالة عرفنا عين الاعيان
من برة شهامة واصالة
تشوفوا تقول اعظم انسان
انما من جوة يا عينى عليه
بياع ويبيع حتى والديه
واهو ده اللى اتعلمنا على ايديه القهر وقوة هييانه
بانوا ايوة بانوا

يالله

اخر الان ساجدا بين يديك يالله
اركع لك و اسجد لك
شاكرا اياك على نعمتك وعلى رحماك
اغفرلى خطاياى
اغفرلى قلة صبرى
اغفرلى ما شعرت به تجاهك
انا ابكى بين يديك
اترجاك وادعوك ان ترضى عنى يالله
ادعوك ان تسامحنى
انت الغفور الرحيم
ادعوك ان تقف معى
ادعوك ان تلهمنى الصبر والسكينة
ادعوك لان ترزقنى نعيمك فى الدنيا
وجنتك فى الاخرة
ادعوك لان تطمئننى
ادعوك ان تأخذ بيدى
اغفر لى يالله
سامحنى على كل معصية قد اتيتها سرا او علانية وانا اعلم انك ترانى
سامحنى و اغفرلى فانت خير من الجأ اليه
لقد غوانى الشيطان لان ابتعد عن طريقك
ادرك مدى نعمتك على ادرك مدى رحمتك بى
ادرك مدى غفرانك
فاغفر لى فانه لا يغفر الذنوب الا انت
يا حبيبى يالله
وصلى الهم على محمد وعلى اله وصحبه اجمعين
آمين

اى قدر هذا

اى قدر هذا الذى رزقنى بهذه الحياة
اى قدر هذا الذى جعلنى اخوض كل تلك المعارك
اى قدر هذا الذى يجعلنى اتحمل كل هذه الضغوط
اى قدر هذا الذى رزقنى بهذه الام وهذا الاب
اى قدر هذا الذى جعلنى اتحمل كل تلك الاهانات دون ان انطق
اى قدر هذا الذى يجعلنى اختنق كل ليلة وحدى
اى قدر هذا الذى يسلب منى ارادتى
اى قدر هذا الذى جعلنى ارى ما رأيت
اى قدر هذا الذى حرمنى من ساعات السعادة
اى قدر هذا الذى يجعلنى ابتسم كل يوم وانا اخفى بداخلى كل هذا الالم
اى قدر هذا الذى يجعلنى اعيش فى هذه البلد
اى قدر هذا الذى يجعلنى اتحمل لمجرد اخذ المال
اى قدر هذا الذى يجعلنى اصبحت كزجاج مكسور
اى قدر هذا الذى يحرمنى كل يوم من دقائق الفرحة
اى قدر هذا الذى يجعلنى اتحمل هؤلاء البشر
اى قدر هذا الذى يجعلنى اكره جسدى كل هذا الكره
اى قدر هذا الذى اخذ براءتى معه
يا له من قدر احمق غبى
كم اكره كلمة القدر
لو كان هذا هو قدرى فى الحياة
فانا لا اريد الحياة
لقد سأمت هذه الحياة
سأمتها
والان لا اريد ان اسمع احد
لا اريد ان ارى احد
لا اريد احد امامى
اغربوا عن وجهى جميعا
فانا ساظل اصلى لكى اتخلص من هذه الحياة
اغربوا عن وجهى
فالكل سواء عندى
نعم الكل سواء عندى

نهاية واحداث وبداية

على ان انهى الحكاية رغم اننى لا ارغب الخروج منها. كما اننى لا احب كلمة النهاية.
لم اصدق يوما ان هناك نهايات.
كل نهاية كما اخبرتكم من قبل هى بداية جديدة.
حتى لو كنتم قد صدقتم ان اختياركم قد وقع على نهاية ما.
فهى رغم وهم الاختيار بداية ايضا.
لا حدث يذهب تماما.
سيتراجع فقط الى منطقة معتمة فى السراديب تظنونه انمحى ثم فى لحظة مفاجئة يتقافز امام اعينكم.
لكن فى تلك المنطقة هناك اختيار حقيقى ان تعيشوا اللحظة بكامل انتباهكم تفهمون من اين اتت لم اختفت كل ذلك الوقت لم تعود الان والى اين تأخذكم؟
او تتغاضون عنها وتتعاملون مع الامر على انه عشوائى تماما لا جذر له ولا هدف اذن ربما تكون حياتكم نفسها بلا هدف فى تلك الحالة وانتم مجرد شخوص قد القت بهم يد عابثة فى مدارات المصادفة.

Sorry my God

I still pray but it's something automatic,
and I'm not even sure I still believe in it...
Because I've suffered,
and God didn't listen to my prayers.

احلم واعيش الحلم


احلم واعيش الحلم

دلوقتى مش بعدين

لا اصبر ولا استنى من حقى اشوفلى يومين

ومش مهم ازاى ولا خدنى حلمى لفين

ما هو كل شىء للبيع وانا هاشتريليلى حبيب

احلامى جوة بوتيك انواره بتلالى

الماظ دهب وحرير

بس الدهب غالى

وعيون تلاقى عيون وقلوبنا بتدارى

اصوات على التليفون فى التوهة بتنادى

باحلم بفارس جاى راكب حصان ابيض

يخطفنى وسط اليل

وياخدنى للعالى

احلم واعيش الحلم

دلوقتى مش بعدين

لا اصبر ولا استنى من حقى اشوفلى يومين

ومش مهم ازاى ولا خدنى حلمى لفين

ما هو كل شىء للبيع وانا هاشتريليلى حبيب

كان نفسى احب واعيش لكن زمان غريب

الحب يملى القلب لكن ما يملاش جيب

واكدب على الايام علشان الاقى نصيب

وبادارى لوعة وخوف واتمنى الاقى حبيب

صدق يا قلبى وعيش الكدبة لو حلوة

وانسى الحقيقة وتوه لو جارحة او مرة

الدنيا غنوة شوق والرقصة وخدانى

دخان يعدى النور يلعب فى وجدانى

الدنيا ديسكو كبير مزيكته سحرانى

والكل حب وطال وانا لسة وحدانى

لو اعدى جسر الخوف والحزن ينسانى

كان يبقى لية حبيب ولا عمرى اتوه تانى

احلم واعيش الحلم

واتوه تانى

وحدى مع الاخرين

مهما تكن ناجحا....مهما تكن مشهورا.......مهما تكن ثريا.......مهما تكن محبوبا من الاخرين او محاطا بهم حبا لك.....او انتفاعا بك
فلا بد ان تجيء لحظه تشعر فيها انك وحيد تماما......وبائس للغايه.....ولا تجد ما تفعله بوحدتك...او من تتحدث اليه علي سجيتك وبلا حرج! ا
اما متي تجيء هذه اللحظه....فقد تجيء في اي وقت من اليوم لكن الاغلب الاعم ان تجيئك في الليل اذا كنت اعزب وحيدا...او اذا كنت انسان سيء الحظ عانيت مراره الفشل في زواج سابق .او مغتربا تعيش بعيدا عن اهللك واصدقائك وبلدك او (غريبا)بين من تعيش بينهم ولا تربطك بهم خيوط الحب والفهم والعطف المتبادل. و
حين تجيء هذه اللحظه فانك تحس بحاجتك الي صديق او شريك ..او حبيب تستطيع ان تتصل به وانت واثق من انه لن يضيق باتصاللك به في هذا الوقت المتاخر من الليل,ومن انه سوف يسعد بالحديث معك وسيسمع منك ويهتم بك ويشاركك همومك وقلقك ويخفف عنك
وفي مثل هذه اللحظه كثيرا ما يعيد الانسان تقويم حياته..ويراجع ما حققه فيها من اهداف ونجاحات في مجالات مختلفه...فينتهي من عمليه التقويم هذه غالبا الي ((الرثاء لنفسه)) مهما كان ما حققه في حياته من نجاح او ثراء ...او شهره! فاحساس الانسان بالتعاسه وبالوحده سواء كانت حقيقيه ام داخليه يفقده الشعور بقيمه اي انجازات اخري حققها في حياته
واخطر قرارات الانسان الشخصيه قد يتخذها في مثل هذه اللحظه التي يشعر فيها بانه انسان بائس ووحيد تماما بلا رفيق ولا شريك للقلب و المشاعر,كقرار الزواج او الانفصال ...او الهجره او العوده من الغربه او حتي تغيير مجال العمل والطموح باكمله؟
هناك حكمه بوذيه قديمه تقول :ان مفاتيح الجنه هي نفسها التي تفتح ابواب الجحيم !

وهذا صحيح من بعض الوجوه ...فالنجاح في الحياه العمليه ..والثراء ...والشهره كلها مفاتيح قد تفتح لك ابواب النعيم ....لكنها قد تفتح عليك ايضا ابواب التعاسه...والوحده ...اذا خلت حياتك من اسباب السعاده الحقيقيه ...واذا كنت محروما من الاستقرار العائلي ..والحب الحقيقي..والصداقه الحقيقيه المبرأه من الاغراض
وأيضا اذا كنت محروما قبل كل ذلك وبعده من الايمان الذي يهون عليك متاعبك ..ويصبرك علي بلواك..ويعدك
بالسعاده الباقيه في الدار الاخره اذا كنت قد ضللت الطريق اليها في هذه الحياه القاسيه


للراحل عبد الوهاب مطاوع
من كتاب وحدي مع الاخرين

شروق الشمس


عندما يصبح لون الحياة اسود فى عيناى

اذهب لارى الشمس وهى تشرق

اشعر وكأنها تقول لى

انتظر فاجمل يوم فى عمرك لم تعشه بعد

من انا

واحنا فايتين ع الحدود
مستمرين فى الصعود
اختفى النيل الجميل من تحتنا
والمدن والريف واول عمرنا
وابتدى شىء ينجرح جوة الوجود
وابتدينا اسئلة مالهاش ردود
ميلنا ع الشباك نخبى دمعة فرت مننا
ميلنا ع الشباك نخبى دمعة فرت مننا

كانت هذه هى كلمات اغنية الحدود لفرقة الاصدقاء التى كنت اسمعها وانا فى طريق عودتى الى المنزل بعد اسبوع عمل شاق
وقتها اخذنى التفكير بعيدا
لأسأل نفسى اين انا ؟!!
لم اعد اعرفنى و كأننى كالمهاجر الذى ترك بلده وذهب بعيدا وحين ذهب هناك لم يعد يعرف نفسه
شعر بالغربة الشديدة وسط هذه الحياة الجديدة اخذه الحنين الى بلده الى ذكرياته هناك
ولكنه فى نفس الوقت لا يستطيع الرجوع
لم تعد هناك احلام احلمها
لم يعد هناك شىء بداخلى
اشعر وكأننى كجذع خاوى
لا يوجد شىء داخلى سوى مشاعر حزن وحالة اكتئاب
لم تعد الكلمات التى تخرج منى تسعفنى كما كانت من قبل
بل اصبح الكلام يخرج وكأنه كشريط قد تم تسجيله من قبل
لم اعد اشعر بنفسى مطلقا
لم اعد استطع ان ابتسم وكأن قلبى محمل بحمل للاسف لا يستطيع حمله
حين انظر الى نفسى فى المرآة اشعر وكأنى لا اعرفنى
لم اعد احب هذا الوجه
وكأنه لا يمت لى بصلة
نعم انا لا اعرفنى
هل هناك من يعرف من انا ليدلنى على نفسى
فقد تاهت نفسى وسط قسوة الاحداث
وسط قسوة الزمان

شىء ضاع ولكنه لم يكن موجودا


دائما ما ينتابنى شعور بانى فقدت شيئا ثمينا فى حياتى

لا اعلم لماذا يتواجد بداخلى هذا الاحساس

اتذكر انى حين اكون مسافرا على اى من الطرق السريعة واكون بداخل السيارة

اقوم باخراج يدى من النافذة وانا امسك بها احد المناديل الورقية

واكون متأكدا انى لا احمل بيدى سوى هذا المنديل

وحينما يطير هذا المنديل بعيدا

اشعر وكأن شيئا ثمينا قد ضاع معه

اشعر وكأنى فقدت شيئا هاما واظل استرجع ذاكرتى حتى اتذكر ماذا كان بيدى حين حدث هذا

واشعر وقتها بان قلبى منقبض خائف وقلق مما فقدت ولا اعرفه

ايضا حينما القى باى شىء من مكان عالى

اشعر نفس الشعور السابق

لا اعلم حقا لماذا يوجد بداخلى هذا الشعور

وكأننى ممسك بشىء غير موجود من الاساس

امرأة فى الثلاثين

هى امرأة حين تراها للوهلة الاولى تدرك انها فى الثلاثين من عمرها
ليس لان وجهها يدل على ذلك
ولكن لانك ترى فى عينيها نضوج امرأة الثلاثين
وقوة شخصيتها
و رومانسيتها التى تخفيها داخل جسدها
ولكنها تظهر بقوة فى عينيها
تتميز بجسد ممشوق و شعر بنى اللون تتداخل فيه خصلات الشعر الذهبى وكأنها لون اشعة الشمس حين تنعكس على لون شعرها البنى
اما هو فحين تراه تدرك انه رجل قادم من زمان اخر
ملامحه الطفولية التى يرتسم عليها لمحة الحزن و قسوة الزمان
ولون عينيه البنى التى حين تنظر فيهما تدمع عيناك بطريقة لا ارادية وكأنك ترى فيهما حكاية رومانسية جميلة انتهت نهاية مأساوية
ضحكته التى ان كنت حتى لا تتميز بصفة الذكاء ستدرك من الوهلة الاولى انها ضحكة خائفة متوترة و كأنها تخفى وراءها حزن شديد كقناع ملون جميل
حين رأته للمرة الاولى فى عيادة الطبيب النفسى الذى كانا يذهبا اليه كلاهما
ليس ليتعالجا من مرض نفسى بقدر ما انهما كانا يذهبان ليجدا من يسمعهما فى وقت اغلقت فيه كل الابواب و الآذان حولهما فلم يجدا منفذ غير ذلك ليتنفسا ويستطيعا ان يكملا حياتهما بعد ان يخرجا كل ما بداخلهما من غضب وقسوة يعانيان منها طوال الاسبوع
حين رأته تحركت فيها انثى الثلاثين بكل ما تحمله من مشاعر فياضة و كأن قلبها قد عاد للحياة من جديد
بعد ان توقف منذ ايام دراستها فى الجامعة
حين انتهت حكاية حبها مع عصام حين قال لها انه لن يستطيع ان يكمل معها بسبب طموحها الزائد
وحينها قررت ان تغلق على قلبها
واخذت تهتم بنجاحها وعملها
ونسيت قلبها طوال عشر سنين
ولكن قلبها قد قرر قى هذه اللحظة ان يعود للحياة من جديد
ليخرج من سجنه
كان هو جالس فى المقعد المقابل لها بانتظار دوره وكان يتصفح وقتها احدى المجلات
وكأنه يتحاشى النظر اليها
اخذت هى تفكر
لعله لا ينظر اليها كعادة من يترددون على العيادات النفسية
حيث انهم يشعرون بالاحراج الشديد من وجودهم فى مثل ذلك المكان كعادة الشرقيين
ولكنها قد تختلف عن الشرقيين فى هذا الامر حيث انها تربت تربية اوروبية
بسبب ان امها فرنسية الاصل
فبالنسبة لها لم يكن الطب النفسى شىء يجعلها تحرج او تخاف ان يراها احد ترتاد على عيادة هذا الطبيب النفسى
فلعله هو من هذا النوع من البشر ظلت تنظر اليه
تنظر الى عينيه الى شعره الاسود الخشن اللامع
ووجهه الاسمر وانفه الدقيق وشفتاه المنحوتتين
وتحركت بداخلها انثى لم تعرف طعم الجنس من قبل
ولم تدرى لماذا هى منجذبة اليه بهذا الشكل الشديد
لا تعرف
ها هو التمرجى يناديها لتدخل الى الطبيب حيث ان دورها قد جاء
كم كانت تتمنى ان يطول الوقت لتحفظ ملامحه اكثر من هذا حيث انها تخاف ان تنسى هذه الملامح التى حركت فيها كل معانى الانوثة
قامت من جلستها وحملت شنطة يدها
وسارت من امامه
و صوت كعب حذاءها يضرب الارض بقوة
ليعلن له انها امرأة قوية واثقة من نفسها
نظر اليها والى قوامها الممشوق
وهى تسير فى الردهة المؤدية الى حجرة الطبيب
كم تمنى فى هذه اللحظة ان يستوقفها ليقول لها كم هى امرأة جذابة
حركت داخله هذا الرجل الذى يتمنى ان يشارك محبوبته الجميلة ليلة دافئة فى احضان الشموع
وكلاهما يستمتع بجسد الاخر
واخذ يفكر بداخله كيف يكون شكل وجهها
هل هى امرأة جميلة ايضا كما تتميز بهذا القوام الممشوق
قال بداخله مؤكدا
فلا يوجد امرأة بهذه الجاذبية لا تتميز بوجه جميل غجرى الملامح
ولكنه فجأة شعر بغصة فى حلقه
ادرك وقتها انه رجل متزوج من امرأة تحبه وان هذا يعتبر خيانة لها
نعم قد يكون غير سعيد فى حياته الزوجية
ولكن هذا لا يعطيه الحق لان يخون هذه الزوجة الطيبة التى تجلس بانتظاره
وحينها قرر ان يخرج مسرعا من عيادة الطبيب
ليجرى هاربا من امرأة اقتحمته بكل ما فيها من انوثة امرأة فى الثلاثين
اما هى فقد خرجت من عند الطبيب لتبحث عنه فى غرفة الانتظار
ولكنها لم تجده هناك
فسألت التمرجى عنه
فادركت وقتها انه انصرف بدون ان يبدى اسباب
اصابها احباط شديد
و كأنها طفلة قد فقدت عروستها المحببة اليها دون سابق انذار
خرجت من العيادة وصورته ما لا تزال امام عينها تتمنى ان تجده مرة اخرى
ليعيدها الى الحياة

الحنين الى الماضى

احيانا كثيرة ينتابنى شعور بانى اريد العودة الى الماضى
لماذا لا ارضى بان اكون شخصيا مثليا واستسلم لذلك
نعم فانا احتاج الى الجنس
احتاج الى الامان حتى وان كان امانا مزيف
احتاج الى المتعة
ولكن حين يغلبنى هذا الحنين
اتذكر نعم اتذكر
اتذكر ذكريات سيئة
كانت مثليتى هى السبب الرئيسى فيها
اتذكر كم الخوف الذى كنت اعانى منه
والقلق من ان يكتشف احد ما افعله
والخوف الشديد من الله الذى كان يصيبنى بالاكتئاب الشديد حين ادرك انى كنت اغضبه فى كل مرة افعل فيها هذا
اتذكر اكتئابا اتذكر حزنا
اتذكر عدم قدرتى على ان اواجه
اتذكر خوفى من الناس
اتذكر عدم ثقتى بنفسى
اتذكر اننى كنت على حافة السقوط الى الهاوية
وحين اتذكر كل هذا
العن كل يوم قد يجعلنى ارجع الى تلك الحياة السابقة
ولكنى انسان ولست سوبر مان
فقد اضعف للحظات
ولكن الاهم الا يقودنى ضعفى الى الرجوع الى الوراء
ادعوك ربى ان تقف معى
احتاج لان تلهمنى بالصبر والعزيمة لاكمل ما بدأت
رغم كل ما اعانى منه من ضغوط فى الفترة الحالية

مشهد و لكن

ضوء ازرق خافت
يأتى من وراء ستار حريرى
يأتى هو من اقصى اليسار
وتأتى هى من اقصى اليمين
كلاهما عارى الجسد
تعزف الموسيقى مقظوعة من مقطوعات بيتهوفن
تتزايد حدة الموسيقى
كلما اقتربا اكثر من بعضهما
ها هما يقتربان
والموسيقى تزداد حدة
ها هما قد تلامست ايديهما
وفجأة ابتعدا فى حركة دائرية
وكأنهم يرقصون رقصة باليه
ويقتربون مرة اخرى
ويبتعدون فى حركات دائرية
يقتربون ويبتعدون مرات ومرات
ها هى اصوات الطبول قد بدأت
ها هما قد تلامس جسديهما
تتزداد الموسيقى حدة
تتزايد سرعنها
يعلو صوت الطبول
يتمايل الستار الحريرى بلونه الفضى
وكأنه كامواج البحر فى ليلة مقمرة
ومازال الضوء الازرق الخافت يظهر جسديهما و هما متلاقيان
تتزايد سرعة كل شىء
يعلو صوت الطبول
يتمايل الستار الحريرى
تتمايل اجسادهما بسرعة و شدة
وكأن كل شىء قد وصل الى الذروة
وفجأة
تصمت الطبول
تتوقف الموسيقى
يتجمد الستار الحريرى
ينطفىء الضوء الازرق
يظلم المكان
ويأتى هذا الصوت البعيد ليطرح سؤالا
اكون او لا اكون
تلك هى المسألة

يا طيب

يا اعز واغلى واطيب قلب
فسر للعالم معنى الحب
لو شاوروا وقالوا عليك طيب
خليك هنا من قلبى قريب
وكفاية تكون انسان
فى زمان فيه طيبة القلب بتتعيب
يا طيب

Hero

There's a hero
if you look inside your heart
you don't have to be afraid
of what you are
there's an answer
if you reach into your soul
and the sorrow that you know
will melt away
and then a hero comes along
with the strength to carry on
and you cast your fears asideand you know you can survive
so when you feel like hope is gone
look inside you and be strong
and you'll finally see the truth
that a hero lies in you
It's a long road
when you face the world alone
no one reaches out a hand
for you to hold
you can find love
if you search within yourself
and the emptiness you felt
will disappear
and then a hero comes along
with the strength to carry on
and you cast your fears aside
and you know you can survive
so when you feel like hope is gone
look inside you and be strong
and you'll finally see the truth
that a hero lies in you
lord knows
dreams are hard to follow
but don't let anyone
tear them away
hold on
there will be tomorrow
in time
you'll find the way
and then a hero comes along
with the strength to carry on
and you cast your fears aside
and you know you can survive
so when you feel like hope is gone
look inside you and be strong
and you'll finally see the truth
that a hero lies in you

فقراء لا يدخلون الجنة

الفقر !
يا لها من كلمة
هذه الكلمة تكون هى السبب الرئيسى والاوحد فى بعض الاوقات للعديد من المهن التى نطلق عليها مهن غير شريفة
فهذه المرأة التى تبيع جسدها كل يوم لرجل مختلف
هل تعتقدون انها تشعر باى شىء وهى مع هذا الرجل ؟
لا والف لا هى فقط تقوم باداء الدور المطلوب منها على اكمل وجه حتى ينتهى دورها وتأخذ اجرها وتذهب هاربة وتأتى ليلة اخرى تليها ليلة اخرى وتتوالى الليالى وهى لا تجد اى وسيلة للهروب من وصم كلمة الفقر عليها سوى هذه المهنة التى لا تنول رضا المجتمع....
وهذا الرجل الذى يقوم بالسرقة داخل وسائل المواصلات او فى الاماكن المزدحمة
هل يشعر بالذنب بعد ان يفعل ذلك؟
لا اعرف حقيقة ولكنه لا يملك من المؤهلات ان يسلك سلوكا مختلفا عن هذا و يظل يعرض نفسه فى كل مرة يسرق فيها احد الى ان ينكشف امره وقد يدخل السجن ولكنه لا يبالى بكل هذا فهو على يقين منه جيدا ولكنه لا يملك سوى ان يفعل هذا....
وهذه المرأة التى تسرح اطفالها لكى يسيروا فى الشوارع ليشحذوا
هل تشعر بالخوف على اولادها كاى ام؟
لا استطع ان اجيب على هذا السؤال ولكن كل ما اعلمه انها قررت ان تنسى امومتها ولو لساعات حتى تستطع ان تأتى بقوت يومها لها ولاطفالها وكل من يرى منا طفل يشحذ فى الشارع يلعنها هى التى انتزعت الرحمة من قلبها وقامت بتسريح اطفالها هكذا....
السؤال الان هو هل لو تعرضنا نحن الى هذه الحياة التى يعيشها كل فرد من هؤلاء هل كنا سنسلك سلوكا مختلفا ؟
اعتقد انه لا لاننا لن نقوى على ان نصمد امام كل تلك المغريات التى نراها كل ثانية فى الاعلام وفى الشوارع وفى كل من حولنا وحتى نستطع ان نصل الى تلك المغريات يجب علينا ان نملك المال....
والفقر والمال لا يجتمعان اذن سلوك هؤلاء الافراد هو نتاج لسلوكياتنا نحن ايضا ....
فهؤلاء فقراء لا يدخلون الجنة.....

عيون باكية نائمة

نمت بالامس وانا دموعى تنهمر على وجنتى
نعم كانت ليلة غريبة
لم يكن بكائى بدون سبب
ولكنه كان بسبب اننى كنت استمع الى الراديو
الى احدى المحطات المشهورة
وكان البرنامج يدور حول ان يقوم المستمعون بارسال قصص الام المثالية والاب المثالى
وكان السؤال ليه ماما احسن ماما؟
و ليه بابا احسن بابا؟
وقد قام مقدم البرنامج بقراءة قصة اسرة و قصة ام مؤثرة جدا
وقد ابكتنى القصة حقا
ولكن ما اثر فى بصورة اكبر
هو انى شعرت بالذنب الشديد كما شعرت ايضا بالحزن الشديد
شعرت بالحزن لاننى لم استطع ان اقول ليه ماما احسن ماما؟
وليه بابا احسن بابا؟
وشعرت بالذنب الشديد لانى شعرت انى مقصر فى حقهم
واخذت اسأل نفسى هل لو كنت انا عشت حياة كل فرد فيهم
هل كنت سأسلك سلوكا مختلفا عما سلكوه
لم اتوصل الى اجابة
ولكن دموعى اخذت تنهمر منى
حتى ذهبت فى نوم عميق و انا ابكى
شاعرا بالذنب الشديد والحزن الشديد

مشاعر لم اقوى على ان اخفيها

أحتاج الان لان ابكى
نعم فالبكاء قد يريحنى قليلا
اشعر بالخوف الشديد
واتسائل لماذا لا تحدث المعجزة كما فى الافلام الاجنبية التى نشاهدها
لماذا لا اغمض عيناى وافتحها لاجد نفسى اعيش فى عالم اخر
عالم ملىء بالفضيلة
عالم ملىء بالعدل
هل انا مجنون او مخطىء حينما اود ان احيا حياة تمتلىء بالعدل
اريد ان اشعر بانسانيتى
اريد ان اشعر انى فى المكان المناسب
اريد ان اشعر بالراحة
الا يمكن هذا
اليس مسموح لى بهذا
سأمت من كل من حولى
سأمت من ان كل شخص يفكر فى نفسه فقط
سأمت من هذه البلد
سأمت من كثرة الظلم
اتمنى ان ابكى فى حضن احد
اشعر وكأننى طفلا تائه
وحيد خائف يسير وحده فى طريق طويل مظلم
هل ساظل اسير فى هذا الطريق وحدى هكذا
اشعر انى اريد البكاء كثيرا و كثيرا
ولكن الدموع لا تنزل و كأنها تعلم ان لن يكون هناك من يمسحها
اريد ان يربت على كتفى احد
لا اعلم ان كنت شخص قوى ام ضعيف
لا اعلم ان كنت ساستطيع ام لن استطيع
اشعر ان الدائرة تضيق على كل يوم
اصرخ ولا يسمعنى احد
يا رب انا محتاجك جنبى قوى
محتاج عدلك
محتاج قضاؤك
انا عارف انى باغلط كتير
عارف انى مذنب
ولكنك انت الغفور الرحيم
اغفرلى يا الله
الهمنى الصبر والسكينة
انا مش لاقى حد غيرك اشكيله همى
انا تعبان ومحتاجلك قوى يا رب
محتاج حبك
محتاج رضاك
يا رب انا خايف وعايزك تطمنى
محتاج احس انى مطمأن
يا رب انا محتاجك جنبى يا رب
يا رب
يا رب
انت تعلم انى حاولت ان اتحمل كل ما مر على من ضغوط
ولكنى لم اعد اقوى على الاستمرار
يا رب محتاجك قوى

مسألة مبدأ

كل الجروح ليها دوا
يا طير يا حايم فى الهوا
اطوى الجناح على الجراح
واضحك
ويلا نطير سوا
انا مش هابيع الصدق بالاكاذيب
ولا اقولش للحمل الوديع يا ديب
ولا اقولش للديب يا اعز حبيب
والصدق مهما عز فى الازمة مش هاهتز
وانا مهما اقع راح اقوم
وديه مسألة مبدأ
كل الجروح ليها دوا
يا طير يا حايم فى الهوا
اطوى الجناح على الجراح
واضحك
ويلا نطير سوا
بجد بص اتأمل
كدب يتصدق
يا ليل تطول بوكرة تلقى
الفجر بيشقشق
انا فى انتظار الصباح
انا اتدويت من الجراح
وخلاص نسيت اللى راح
ومن جديد هابدأ
وديه مسألة مبدأ

يا عم آدم

يا عم ادم عيالك متبعترين فى المتاهة
دوسنا بقدمنا خيالك
وحياتنا ضلت خطاها
يا عم ادم
مدينا فى الكون خطانا
يا عم ادم
زيدنا فى غلطنا وخاطانا
يا عم ادم
واما زماننا عطانا
صرنا لابليس بطانة
طلع الذى منا فينا
ولا دى علة ده فينا
يا دنيا لا تلفلينا
ولا تلعبى بالسفينة
ورسيها على مشتهاها
يا عم ادم عيالك متبعترين فى المتاهة
لما رفضنا رضانا
روحنا برضانا لقضانا
يا عم ادم
سكنت همومنا فى عضانا
وصريخنا ضاع فى فضانا
يا حلم بيننا وبينك بحرين
و مستصعبينك
وبشوقنا مستقربينك
جاوب على طالبينك
بلغ قلوبنا مناها
يا عم ادم عيالك متبعترين فى المتاهة
يا عم ادم

رسالة الى امى وابى

لو كنتم تعرفوننى حقا
- لعرفتم كم كنت اشعر بالخوف حين تتشاجرون معا.
- لعرفتم كم كنت اشعر بعدم الامان حين تهددينى يا امى كل لحظة بانك سوف ترسلينى الى ابى.
- لعرفتم كم كنت ابكى وانا وحدى ولا استطع ان ابوح بمشاعرى امامكم.
- لعرفتم كم كان يجرحنى نظرات زملائى وهم يتسألون اين ابى.
- لعرفتم كم كان يجرحنى قولك يا امى لى بانى اشبه ابى.
- لعرفتم انى اتمنى ان ارتمى فى حضن احدهم لاشبع احتياجى للحب.
- لعرفتم كم تمنيت الموت لارتاح من آلامى.
- لعرفتم كم الوجع الذى بداخلى.
- لعرفتم انى لست سيئا الى هذه الدرجة.
- لعرفتم انى احبكم رغم قسوتكم وترككم لى.
- لعرفتم اننى كنت احتاج لوجودك يا ابى جانبى.
- لعرفتم انى كنت اتمنى ان ترسمى صورة لابى داخلى يا امى افضل مما رسمت.
- لعرفتم كم كان يجعلنى اختنق سيطرتكم على الشديدة.
- لعرفتم انى ابكى الان.

رسالة حب فى عيد الحب


رسالة حب فى عيد الحب

لكل من سيقرأ هذه الرسالة


لكل من رسم البسمة على شفتاى


لكل من ساهم فى ان يعرفنى على ذاتى


لكل من ساندنى و شجعنى


لكل من يعاملنى كانسان


لكل من رسم فى حياتى خط


لكل من يحبنى
ولكل من احبه.....


كل عام وانتم فى احلى واجمل حالة حب.

مش باقى منى

مش باقي مني غير شوية ضي ف عينيا
أنا هاديهوملك
وامشي بصبري ف الملكوت
يمكن ف نورهم تلمحي خطوة
تفرق معاكي بين الحياة والموت
مش باقي مني غير شوية نبض ف عروقي
خُدي.. وعيشي..وافتحي لي تابوت
أفرح بريحة ورد فرعوني
وربنا ف عوني
إذا دخلت الجنة ولاّ النارهاشتاق إلي ضحكتك
وقعدتي ف الدار
والقهوة متحوجة
من طيبة العطار..ف كل يوم الصبح
باشرب حليب قبطي
وف النهار والمسا
بامسك ستار الكعبة
لو سبتي
واثبت إذا هربتي
أهديكي عمري وحسي وجوارحي
أهديكي جرحي
هو اللي باقي ف دنيتي لما خلص فرحي
مش باقي مني
غير شوية لحم ف كتافي
بلاش يتبعتروا ف البحر
بلاش يتحرقوا ف قطر الصعيد
ف العيد
بلاش لكلب الصيد.. تناوليهم
خدي اللي باقي من الأمل فيهم
وابني لي من عضمهم
في كل حارة مقام
وزوريني مرة وحيدة
لو كل ألفين عام
ألم الجراح يتلم
مش باقي مني غير شوية دم
متلوثين بالهم
مُرين وفيهم سم
كانوا زمان شربات
والنكتة سكره
مشربتهم الخفافيش
في قلب أوكارهم
مش باقي مني غير شوية دم..
ماأقدرشي
أسقيكي.. مواجعهم
وبرضه ما أقدرشي
أرميكي..وأبيعهم
يمكن ف مرة تعوزي تطلبيني شهيد
هاحتاج يوميها الدم
يمضي علي شهادتي
مش باقي مني
غير شوية قوة ف إرادتي
علي شوية شِعر من خطي
حاسبي عليهم وانتي بتخطي
وانتي ف صبح الدلال
بتعطري شطي..
مش باقي مني
غير شوية ضي ف عينيا
أنا مش عايزهم
لو كنت يوم هالمحك
وانتي بتوطي
في معركة مافيهاش
ولاطيارات ولاجيش
وانتي ف طابور العيش
بتبوسي إيد الزمن
ينولك لقمة
من حقك المشروع
مش باقي مني..
غيرشهقة ف نفس مقطوع..
بافتح لها سكة
ما بين رئة.. وضلوع..
ما بين غبار.. ودموع..
وأنا تحت حجر «المقطم»ف الدويقة باموت
أنا.. والعطش.. والجوع..
يئن تحتي التراب
وانا صوتي مش مسموع..
ياحلمنا الموجوع..
من المرور ممنوع..
مستني لما يمرموكب سلاطينك..
مش باقي مني
غير شوية رحمة من طينك..
علي شوية صبر من دينك..
مش باقي مني غير حبة غُنا تايهين
ف الضلمة مش لاقيين
حس الفواعلية..
ولا صوت مراكبي عَفي
فوق المعدية..ولا صوت بناتي العذاري
في كل صبحية..
والغنوة..
أمنية«ياما نفسي أقابل حبيبي..وانا ع الزراعية»..
صوتك وصوتهم غاب..
وانا تحت حجر المقطم..
باموت لوحديّا..
الليلة راحت عيوني
تطل ع البستان..
وجناين الرمان..
رجعت لي توصف عناد الغل والدخان
وسحابة سودا تضلل
علي الغُنا الغلبان..
رجعت لي توصف هبوب الموت
علي الألوان..
رجعت لي توصف....
خيال الذل..
ف موائد الرحمن..
مش باقي مني غير شوية كُفر بشروقك
وأنا..منبع الايمان.
.مش باقي مني..
غير شوية ضي..
وعينيا
مش قادرة تلمحني..
في وحدتي محني..
خايف أموت م الخوف
والضعف يفضحني.....
السجن عشش ف قلبي
وماشي ف شوارعك..
نفس اللي باعني وخدعني
بالرخيص بايعك..
هاشيل حمولي اناولا هاشيل حملك ؟!
ماعدت أملك شيء..فيكي.. ولا فيّا
ولا قيراط ولا بيت..
ولا نسمة صافية تلاغي النيل بحرية..
مش باقي مني
غير شوية حب جارحّني
ولا باقي مني


كلمات كتبها جمال بخيت

سيرتى الذاتية

قررت اليوم ان اعرفكم عن نفسى اكثر
لعلنى وانا اعرفكم عن نفسى اتعرف انا ايضا عليها

-انا اخاف من الاماكن المرتفعة.
-انا اخاف من الصوت العالى.
-احب ان اشاهد الافلام الرومانسية وافلام الرعب.
-احب نفسى كثيرا قد تصل فى بعض الاحيان لدرجة الانانية.
-لا احب اسلوب امى وابى فى التعامل معى فكلاهما يتعامل بطريقة خاطئة معى.
-اشعر كثيرا بالوحدة حتى وان كان حولى الكثير من الناس.
-اشعر بعدم الثقة فى النفس.
-متقلب المزاج كثيرا.
-احب التفوق والتعلم.
-كنت اتمنى ان اكون مهندس ديكور او مذيع مشهور.
-طموح لدرجة كبيرة جدا.
-احب السينما كثيرا.
-اخاف من المواجهات.
-احب التغيير دائما وارحب به.
-احتاج لأب.
-لا اشعر بالأمان.
-احب المال كثيرا وارى فيه الامان.
-اعانى من مشكلة نفسية.
-رومانسى من الداخل كثيرا وعملى من الخارج كثيرا.
-حساس لدرجة بعيدة.
-ذكى واستطيع ان افهم ما بين السطور.
-افتقد الاقدام فى حياتى.
-لا استطيع النفاق.
-اتمنى ان اعيش قصة حب اسطورية.
-اخاف من المرض والموت.
-لست متدينا بالدرجة الكافية.
-اشعر بتأنيب الضمير كثيرا.
-اشعر بالضعف النفسى.
-احب الشهرة.
-احب السلطة.
-لا احب الاستيقاظ مبكرا.
-لا احب عملى.
-احب صوت انغام كثيرا.
-اعشق المرأة القوية.
-اتمنى ان امارس الرياضة.
-احب النظام واكره الفوضى.
-اكره الانسان السلبى.
-لا استطيع التعامل مع بعض البشر.
-بداخلى صرخة مكتومة.
-احب قراءة الابراج مع العلم انى برج الجوزاء.
-اكره الماضى.
-احب التسوق كثيرا.
-احب القهوة.
-اكره الشجار.
-اكره جسدى.
-اعانى من القلق والتوتر الدائم.
-احب جدتى كثيرا.
-لا احب لحظات الوداع.
-هادىء الطباع ولكن داخلى يغلى.
-اشعر ان نهايتى ستكون مأساوية ولا اعرف لماذا.
-اخاف ان اجرح شعور من حولى.
-احب اشعار صلاح جاهين.
-احب سعاد حسنى و يسرا.
-احب روايات احسان عبد القدوس.
-احب احمد السقا.
-استاذى فى الحياة هو دكتور اوسم وصفى.
-احب فيلم السلم والثعبان,عن العشق والهوى, تيتو.
-احب اللغة الفرنسية.
-اتمنى ان اعيش فى لندن.



وقد كان هذا هو ما تذكرته عن نفسى فى سطور .....
اعلم ان هناك اشياء اخرى لا اعلمها عن نفسى ولكن هذا مااعلمه وما حاولت ان اخرجه.

خاطرة

قرأت يوما فى رواية للكاتب الرائع احسان عبد القدوس جملة تقول :
ليس الانسان هو الذى يصنع الظروف
ولكن الظروف هى التى تصنع الانسان
لا اعلم لماذا تذكرتها الان
ولكنى اخذت افكر فيها
هل حقا انا الذى صنعت ظروفى ومشاعرى وآلامى
ام هى التى صنعتنى
ادركت حينها
انى انسان جديد معكم الآن بفضل ما مر بى من احداث و ظروف
على الرغم من كونها سيئة ولكنها صنعتنى انا انسان مختلف
له شخصية مختلفة
له اهتمامات مختلفة
والسؤال الآن نعم الظروف قد صنعتنى
ولكن أنا من استطع ان امهد لمستقبلى بفضل الله
انا من استطع ان ارسم طريقى القادم
انا من يستطع ان يتجدد
انا من يستطع ان يظل انسان جديد يتجدد

بنات بنات


بنات بنات

فى بلد البنات

كل البنات

مالية جيوبها سكر النبات

فى بلد البنات

كل البنات

ماشية وظابطة فى ايدها الساعات

وقبل ما تقفل بيبان البيوت

وقبل ما ينزل ضلام الحارات

فى بلد البنات بتجرى تروح

بنات بنات

فى بلد البنات

كل البنات

لما بتضحك بترقص قلوب

لما تغنى تاخدنا الآهات

بنات بنات

فى بلد البنات

كل البنات

بتحلم تضوى زى النجوم

بتحلم ترفرف زى الرايات

بنات بنات

بتقدر تعاند وتقدر تثور

لكن ساعات كتير من الساعات

دق الساعات

بيجرح حاجات ويخنق حاجات

فى بلد البنات كل البنات

بنات بنات

حدوتة

ما نرضاش يخاصم القمر السما
ما نرضاش تدوس البشر بعضها
ما نرضاش يموت جوة قلبى نداه
ما نرضاش تهاجر الجذور ارضها
ما نرضاش
قلبى جوة يغنى
اجراس تدق لصرخة ميلاد
تموت حتة منى
الاجراس بتعلن نهاية بشر من العباد
ديه الحكمة قتلتنى وحيتنى وخليتنى
اغوص فى قلب السر قلب الكون
قبل الطوفان ما ييجى خليتنى
اخاف عليكى يا مصر واحكيلك على المكنون
مين اللى عاقل فينا مين مجنون
مين اللى مدبوح من الالم
مين اللى ظالم فينا مين مظلوم
مين اللى ما يعرفش غير كلمة نعم
مين اللى بيبيع الضمير ويشترى بيه الدمار
مين هو صاحب المسألة والمشكلة والحكاية والقلم
رأيت كل شىء وتعبت على الحقيقة
قابلت فى الطريق عيون كتير بريئة
عرفونى لا
لا ما عرفونيش
قبلونى وقبلتهم
بامد ايدى لك طاب ليه ما تقبلنيش
لا يهمنى اسمك لا يهمنى عنوانك لا يهمنى لونك ولا ميلادك مكانك
يهمنى الانسان ولو مالوش عنوان
يا ناس ياناس يا مكبوتة
هى ديه الحدوتة


اجزاء من اغنية حدوتة مصرية للصوت المصرى الاصيل الملك محمد منير

انسان جديد يتجدد

اعتقد ان ما يوجد بداخلى من سلبيات
كان نتيجة اشياء واحداث كثيرة حدثت فى طفولتى
كان من اهمها خوضى لتجربة انفصال ابى وامى
وايضا تعرضى لاساءات كثيرة لم اكن ادرك وقتها انها اساءات جنسية
حيث انى كنت اعتقد ان الاساءات الجنسية هى الاعتداء الجنسى فقط
ولكنى قد ادركت ان الاساءات الجنسية قد تكون فى اوقات كثيرة بصورة غير مباشرة
وايضا تعرضى لمعرفة جنسية تسبق سنى بمراحل
بسبب تعرفى على زميل فى دراستى
ايضا بسبب تعرضى للاساءة من قبل اهلى
واحساسى بضآلتى بسبب شخصية امى القوية
ومحاولتها الدائمة لتثبت لى انى لا املك التدخل او التحكم فى اى شىء
وايضا تعرضى لرؤية العديد من الشجار بين ابى وامى
مما جعلنى اشعر بالخوف الشديد وعدم الامان
ايضا تعرضى للعنف من قبل خالى وانا صغير
وايضا بسبب تعرضى للاستهزاء والرفض من قبل بعض الزملاء فى المدرسة
مما قد سبب عندى العديد من المشاكل النفسية والسلبيات
وكان يجب ان اعترف بضعفى وبمرضى النفسى
وابدأ فى طلب العلاج والتعافى
ومازالت اتعرض لفترات اكتئاب وفترات نضوج
ولكنى احاول ان امحو الام الماضى
واتعافى واصبح انسان جديد قادر على مواجهة الحياة وقادرعلى تقبل ضعفه
انسان جديد يتجدد

مشوار طويل

مشوار طويل فى وسط ليل ما فيهوش قمر
وقلب تايه احساس بغربة من البشر
وانا وحدى بامشى فى سكتى
موجود باعافر بانتصر
باقع عزيمتى بتتكسر
باقف واكمل خطوتى
الاقى هدفى فى سكتى
شايف فى اخر الضلمة نور
لو حاشنى سور اهده هد
احساس بجد بانى هاوصل من غير ما قلبى يساعده حد
مشوار طويل

لخبطة

جوايا كلام كتير مش قادر اقوله
جوايا صرخة مش راضية تطلع
جوايا دموع محبوسة ومش راضية تنزل
جوايا خوف جوايا الم جوايا ندم
انا مش عارف انا اللى باعمله ده صح ولا غلط
مش عارف بس انا كان الحمل تقيل علية قوى
ما كنتش قادر استحمل افضل شايله جوايا اكتر من كدة
حاسس انى عريان من غير هدوم
والناس كلها واقفة بتتفرج علية
خايف من ربنا
انا مش عارف انا تايه قوى
مخى هينفجر من كتر التفكير
تقريبا ما بانامش
حاسس انى عايش ومش عايش
خايف قوى من اللى جاى
سامحنى يا رب
سامحينى يا امى
سامحنى يا ابويا

عجبى

لو فيه سلام فى الارض وطمان وامن
لو كان مفيش ولا فقر ولا خوف وجبن
لو يملك الانسان مصير كل شىء
انا كنت اجيب للدنيا ميت الف ابن
عجبى !!

خيالات واوهام

خيالات واوهام
لا ليست خيالات واوهام
انها حقائق اتذكرها جيدا
اراها كما كنت اراها وانا طفل
تتكرر المشاهد فى خيالى
تتكرر المشاهد بقسوة
تدمع عيناى
يرتعش جسدى
اتمنى لو ان اجد من يأخذنى فى حضنه الان
الخوف يقتلنى
لم اعد اقوى حتى على الكتابة

حلم جميل ليس الا


يوم مشمس جميل...

يسبقه يوم عاصف شديد القسوة...

اجلس انا فى شرفة منزل جدتى...

امسك بقلمى وورقتى...

استمع الى موسيقى البيانو الهادئة...

افكر عن ماذا اكتب...

لم تحضرنى فكرة...

ولكن حضرنى حلم جميل...

حضرنى وكأننى اصبحت فارس من فرسان الروم...

ارتدى قميص ابيض...وارتدى معه بنطال اسود وحذاء اسود بريقه كبريق النجوم...

اجلس فى شرفة احد المنازل التى تطل على النهر فى مدينة فينسيا...

يمر امامى قوارب الجندول...

التى يحمل كل قارب منهم قصة حب اسطورية...

قصة حب لاثنين يجمعهما نهر الحب و قارب الحياة...

تمتلىء الشرفة من حولى بأحلى انواع الورود و الزهور...

انظر الى الجندول والى النهر لاشرد بخيالى بعيدا...

ثم رأيتها تأتى فى قاربها العظيم...

تأتى من بعيد...

تقتحم شرودى...

اخذت انظر بتمعن فقد اكون احلم فقط...

نعم قد اكون احلم لاؤنس وحدتى...

ولكنى تأكدت انه ليس بحلم...

ان الجندول الذى يحملها يقترب اكثر...

يدخل خيالى.. يدخل احلامى.. يقذف بوحدتى بعيدا.. يقذف بخوفى بعيدا...

وكأنه يبحر فوق نهر الماضى...

متجها الى نهر الحاضر والمستقبل...

نعم رايتها بوضوح الآن...

ترتدى رداء كرداء اميرات عصر فات...

لونه الوردى...

وشعرها البنى الذى يظهر و كأنها امضت ساعات لتصففه ثم اصابها الضجر والملل فتركته ولم تكمل تصفيفه فانسدل على كتفيها جزءا منه وكأنه يعزف مقطوعة لبيتهوفن تمتلىء بالنظام والفوضى معا فى نفس الحين ليظهر كباقة ورد يوجد بها الورد البلدى مع زهرة الاوركيد فى تناغم جميل...

ووجها الخمرى اللون ولون وجنتيها الوردى وشفاهها التى تعلن عن ان حدث شديد الحرارة سيحدث قريبا...

اقتربت اكثر حتى وقف جندولها تحت الشرفة التى اجلس فيها...

نظرت الى وهى تبتسم...

شعرت وكأن كل النهر يبتسم لى...

واخذتنى عيناها بعيدا...

وكأننى دخلت الى عالم من الغموض والجمال...

وقفت بداخل جندولها ومدت يدها لأعلى لتعلن يدها انها تريدنى ان اشاركها رحلتها...

وقفت وكأننى فارس فوق حصانه العربى الاصيل...

وابتسمت لها معربا عن انى لا اصدق ما يحدث...

فبادلتنى نفس الابتسامة الرائعة...

شعرت حينها وكأننا حبيبين لم يريا بعضهما منذ عشرات السنين وفجأة وبدون سابق تمهيد يروا بعضهم...

فلا يعرفوا كيف يتصرفوا من هول المفاجأة...

وحينها قررت ان اغمض عينى وافتحها عدة مرات حتى اتأكد انى لست احلم...

وحين اغمضت وفتحت عيناى...

سقط من يدى قلمى الذى كنت اكتب به...

فادركت حينها انى فى شرفة منزل جدتى...

وانى كنت فى حلم جميل ليس الا...

افكار فى القهوة

حين وصلت الى منزلى
وارتميت على كرسى المفضل امام شاشة الكومبيوتر
وقد كنت اعددت فنجان قهوة لعله يزيل ما اشعر به من الم فى رأسى
دخلت الى مدونتى العزيزة التى رأت العديد من لحظات قوتى ولحظات ضعفى ولحظات حبى
وبدأت فى ان ارشف من فنجان قهوتى التى اعددتها بنفسى
ومع كل رشفة ينطلق فى ذاكرتى مشهد من مشاهد طفولتى
كل مشهد اقسى واصعب من الذى يسبقه
ومع تسارع رشفى للقهوة
تتسارع المشاهد واحدا تلو الاخر
تنهمر الدموع من عينى
باكية على فقدان البراءة
باكية على ما استباح دم الغزال
تكاد رأسى ان تنفجر من قسوة ما اشاهد فى ذاكرتى
ومع انتهاء فنجان قهوة
نظرت داخله
فوجدته ملىء بالطلاسم والنقوش
التى تتداخل مع بعضها
بصورة غريبة
كتداخل الافكار والمشاهد بداخل عقلى وذاكرتى
اخذت انظر وانظر كثيرا بداخل الفنجان
حتى غلبنى النعاس
واتجهت الى سريرى وانا شبه نائم
تاركا ارض الواقع
ذاهبا فى حلم جميل

الدنيا

ياللى بتسأل عن الحياة خدها كدة زى ما هى
فيها ابتسامة و فيها آه
فيها قسية و حنية
ياما الحياة فيها اللى بيشكيها
واللى بيرضيها
واللى يقاسيها
الدنيا ريشة فى هوا طايرة بغير جناحين
احنا انهردة سوا وبكرة هنكون فين فى الدنيا
دنيا تدور مهما تدور
ماهى بتدور سواقينا
فى عطشنا فى المنا ما بتنساش تداوينا
لينا الحب لينا
قبل الجراح ما تدق بابنا
جينا ومادين ايدينا
اللى يصيبنا اهو من نصيبنا
دنيا بتلعب بينا ليه
ايه راح ناخد من ده ايه